daz3dposerfree.com

أيوفي والبنك الإسلامي للتنمية يعقدان المؤتمر السنوي الثامن عشر في مملكة البحرين

07 Dec, 2023

post thumbnail

تكلل بالنجاح انعقاد المؤتمر السنوي الثامن عشر للمصرفية والتمويل الإسلامي بتنظيم مشترك بين هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية (أيوفي)، والبنك الإسلامي للتنمية ممثلاً بمعهد البنك الإسلامي للتنمية. وانعقد المؤتمر تحت عنوان “إستراتيجيات مواجهة حالة الركود الاقتصادي العالمي الوشيك وعالم ما بعد النفط: من خلال التنويع الاقتصادي والاستفادة من إمكانيات المالية الإسلامية”، برعاية مصرف البحرين المركزي على امتداد يومي 29 و30 نوفمبر 2023م في فندق كراون بلازا بمملكة البحرين.

استقطب المؤتمر أكثر من 770 من الوفود من أكثر من 35 دولة، إلى جانب عدد مماثل من المشاركين الذين تفاعلوا مع وقائع المؤتمر افتراضياً عبر أثير الإنترنت. وكان من بين المشاركين حضورياً ممثلون عن 23 هيئة تنظيمية وإشرافية، منها: بنك روسيا، وبنك الاحتياطي في جنوب أفريقيا، وهيئة تنظيم التأمين في أوغندا، وهيئة أسواق المال في المملكة العربية السعودية، وهيئة تنظيم مركز قطر للمال، ومؤسسة النقد في المالديف، والبنك الوطني الطاجاكستاني.

وامتدت وقائع المؤتمر لسبع جلسات ضمت 42 متحدثاً، بما في ذلك الكلمات الرئيسة. وتخلل حفل الافتتاح كلمات رئيسة ألقاها كل من معالي الشيخ إبراهيم بن خليفة آل خليفة، رئيس مجلس أمناء أيوفي؛ ومعالي السيد أحمد بن أحمد غالب المعبقي، محافظ البنك المركزي اليمني؛ ومعالي الدكتور وسيم منصوري، نائب حاكم مصرف لبنان؛ ومعالي السيد لاميدو يوغودا، المدير العام لهيئة الأوراق المالية والبورصة في نيجيريا؛ والدكتور سامي السويلم، المدير العام بالإنابة لمعهد البنك الإسلامي للتنمية.

استعرض معالي الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة مرئياته حول بناء اقتصادات مرنة، وتعزيز النظام المالي، وحماية البيئة، وتعزيز المجتمعات المشمولة والمزدهرة من خلال الاستفادة من أهداف التمويل الإسلامي المستدام وقيمه ومبادئه وقواعده.

وضم المؤتمر لفيفاً من المتحدثين من خبراء الصناعة المالية وعلماء الشريعة والهيئات التنظيمية وصانعي السياسات والمصرفيين ومقدمي الخدمات على الصعيد الدولي، حيث ناقشوا مجموعة من المواضيع بالغة الأهمية، مثل: دور التمويل الإسلامي والتكنولوجيا المالية الإسلامية في تنويع النشاط الاقتصادي في البلدان ذات الأغلبية المسلمة، والفرص والتحديات الكامنة في المعدلات المرجعية المرتفعة للتمويل الإسلامي، والإفادة من التمويل الإسلامي في تعزيز البنية التحتية لمكافحة تغير المناخ. ومن ناحية أخرى، تم تخصيص بعض الجلسات للقضايا الملحة في التمويل الإسلامي ومعايير أيوفي، مثل القضايا المتعلقة بالحسابات الاستثمارية للمؤسسات المالية الإسلامية، وتحديات الامتثال للشريعة والحوكمة التي تواجه الصكوك، والمحاسبة في التضخم المفرط في التمويل الإسلامي.

كما قامت أيوفي بتوقيع مذكرات تفاهم مع عدد من البنوك المركزية وأصحاب المصلحة في التمويل الإسلامي، ومنها: البنك المركزي للجمهورية التركية لشمال قبرص، والبنك المركزي اللبناني، وهيئة الأوراق المالية والبورصة الباكستانية، والبنك المركزي اليمني، والمعهد الإندونيسي للمحاسبين المعتمدين في القطاع العام، ومعهد الدراسات المصرفية التابع للبنك المركزي العراقي، والجمعية الروسية لخبراء التمويل الإسلامي في الاتحاد الروسي، ومعهد البحرين للدراسات المصرفية والمالية، وهيئة دعم استثمارات التمويل الأصغر في أفغانستان. وعلاوة على ذلك، قامت أيوفي بتوقيع اتفاقيات للعضوية وبناء القدرات، واتفاقيات بين الجامعات التابعة لها ومؤسسات عديدة من مختلف أنحاء العالم.

وفي سياق متصل، شهد المؤتمر حفل تكريم الخريجين الحاصلين على شهادات أيوفي المهنية، وشهادة المحاسب الإسلامي المهني المعتمد، وشهادة المستشار والمدقق الشرعي الإسلامي المعتمد، ممن اجتازوا متطلباتها على مدار العام السابق. كما شهد المؤتمر أيضاً إطلاق تقرير التمويل الإسلامي العالمي لعام 2023م الصادر عن معهد كامبريدج للتمويل الإسلامي بالمملكة المتحدة؛ وتقرير تطوير التمويل الإسلامي الصادر عن مجموعة بورصة لندن؛ وكتاب النظام المالي الإسلامي: المبادئ والعمليات (الإصدار الثالث)، وكتاب سوق رأس المال الإسلامي: المبادئ والممارسات (الإصدار الثاني) الصادرين بـتأليف مشترك من الجامعة العالمية للتمويل الإسلامي (إنسيف)، والأكاديمية الدولية للبحوث الشرعية للتمويل الإسلامي (إسرا).

وقد تم تنظيم المؤتمر بدعم من البنك المركزي البحريني، وضمت قائمة الشركاء الرئيسين بيت التمويل الكويتي، ومصرف الجمهورية من ليبيا، والبنك الأهلي السعودي، في حين ضمت قائمة الشركاء الذهبيين المصرف الخليجي التجاري، ومجموعة البركة المصرفية، ومصرف أبو ظبي الإسلامي، وبنك البحرين الإسلامي، ومصرف السلام، بينما ضمت قائمة الشركاء الفضيين مجموعة (DDCAP) المالية، وشركة (EiGER)، ووكالة فيتش للتصنيف الائتماني، وضمت قائمة الشركاء التقنيين شركة (Azentio).

وبهذه المناسبة، صرح معالي الشيخ إبراهيم بن خليفة آل خليفة، رئيس مجلس أمناء أيوفي: “أود أن أتقدم بالشكر والتقدير للبنك الإسلامي للتنمية ومصرف البحرين المركزي، وكذلك لجميع الشركاء والرعاة ووسائل الإعلام، والضيوف الكرام من البنوك المركزية والصناعة المالية لمشاركتهم في إنجاح هذا المؤتمر، وخاصة أولئك الذين قدِموا من مختلف أنحاء العالم”. وأضاف: “كما يسعدنا توقيع اتفاقيات مع عدد من المؤسسات المهمة، ونتطلع للعمل معها مستقبلاً”.

وعلاوة على ذلك، نظمت أيوفي “أسبوع بناء القدرات” على امتداد خمسة أيام في الفترة من 28 نوفمبر إلى 3 ديسمبر 2023م بالتزامن مع المؤتمر وبالتعاون مع معهد البحرين للدراسات المصرفية والمالية. وتم خلال “أسبوع بناء القدرات” عقد 23 ورشة عمل باللغات العربية والإنجليزية والروسية، قام بإدارتها ما يزيد عن 30 من المدربين الرئيسين والمساندين، وشارك فيها حضورياً وافتراضياً أكثر من 300 متدرب.

اشترك في نشرتنا الإخبارية

Open Modal

daz3dposerfree.com