vipgayporn.orgfilesmonsterclub.net

أيوفي والبنك الإسلامي للتنمية يعقدان بنجاح مؤتمرهما السنوي السادس عشر في البحرين

08 Dec, 2021

عقدت هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية (أيوفي) والبنك الإسلامي للتنمية، ممثلا في معهد البنك الإسلامي للتنمية، المؤتمر السنوي السادس عشر للمصرفية والتمويل الإسلامي، تحت عنوان: “ترسيخ أسس التمويل الإسلامي في حقبة ما بعد كوفيد من خلال تطوير معايير وأطر تنظيمية متينة”، وذلك بتاريخ 1-2 ديسمبر 2021م في مملكة البحرين وتحت رعاية مصرف البحرين المركزي.

وانعقد المؤتمر الذي يعد أحد أهم الأنشطة بالغة الأثر في الصناعة المالية الإسلامية بمشاركة نخبة من محافظي البنوك المركزية وعلماء الشريعة وراسمي السياسات وصناع القرار والعديد من أصحاب المصلحة بهدف التداول حول أبرز الموضوعات الملحة في الصناعة المالية الإسلامية على الصعيد العالمي.

وبهذه المناسبة، صرح معالي الشيخ إبراهيم بن خليفة آل خليفة، رئيس مجلس أمناء أيوفي، قائلاً: “أود أن أشكر حكومة البحرين على منهجها الفعال في التعامل مع جائحة كوفيد – 19، حيث إننا بفضل جهودهم وإجراءاتهم نجتمع معاً مرةً أخرى تحت سقف واحد”، وأعرب معاليه عن شكره وتقديره للمشاركين مؤكدا على أن موضوعات التكنولوجيا، والنظام المصرفي المفتوح، وتغيير سلوكيات المستهلك وتوقعاته، ستكون ضمن مجالات الاهتمام الأساسية للمضي قدماً في هذه الصناعة.

وفي سياق كلمته الرئيسة، أوضح الدكتور سامي السويلم، المدير العام بالإنابة لمعهد البنك الإسلامي للتنمية، ، قائلا: “نحن فخورون في مجموعة البنك الإسلامي للتنمية بعلاقتنا المنتجة والمثمرة مع أيوفي وغيرها من المنظمات الرئيسة المعنية بصياغة معايير صناعة التمويل الإسلامي. ونثني بشدة على مساعيهم الفاعلة في توجيه الصناعة ورفدها بمعايير ذات مواصفات عالمية”. وأضاف بأن: “أزمة فيروس كورونا أوضحت بأننا لا يمكننا الاستمرار في فعل ما اعتدنا فعله في حقبة ما قبل كورونا بينما نتوقع نتائج متوافقة مع الحقبة المختلفة تماماً ما بعد كورونا. إننا بحاجة إلى كسر الحواجز القديمة والمغامرة بالدخول في عصر جديد بعقول منفتحة وقلوب شجاعة”.

وتضمن المؤتمر أيضاً كلمات رئيسة لكل من معالي السيد رشيد محمد المعراج، محافظ مصرف البحرين المركزي، ومعالي الأستاذ الدكتور أحمد عبد الرحمن الملحم، رئيس مجلـس المفوضين والمديـر التنفيـذي لهيئة أسـواق المـال بالكويت، والدكتور سوجينج، نائب محافظ بنك إندونيسيا، علاوة على كلمة خاصة من السيد سايمون جراي، المستشار الإقليمـي بأفريقيا والشرق الأوسـط وآسيا الوسـطى لدى صنـدوق النقـد الدولـي.

وقد شارك في المؤتمر أكثر من 45 متحدثًا للتداول حول الموضوعات الرئيسة المتعلقة بالمعايير والأطر التنظيمية لصناعة التمويل الإسلامي في عالم متغير.

من جانبه أعرب السيد عمر مصطفى أنصاري، الأمين العام لأيوفي، عن شكره وامتنانه للحاضرين والمتحدثين المرموقين في المؤتمر، قائلا: “إنها مناسبة يعمها الفرح والارتياح إذ ينعقد هذا المؤتمر حضورياً بعد انقطاع عام كامل. وعلى الرغم من الجائحة، فقد تمكنت أيوفي من مواصلة القيام بمسؤولياتها وأنشطتها بأقل قدر من التوقف والتعطيل. إنني ممتن للأمانة العامة لأيوفي ولكافة أصحاب المصلحة، بما في ذلك أعضاء المجالس الفنية، وأعضاء مجموعات العمل، وجميع المهنيين والمختصين الداعمين لأيوفي، والذين لولا دعمهم لما كنا لنصل حيث نحن الآن”. كما أعرب عن جزيل الشكر والامتنان لمصرف البحرين المركزي ومجموعة البنك الإسلامي للتنمية على دعمهما وتعاونهما غير المحدود.

اشترك في نشرتنا الإخبارية

Open Modal