daz3dposerfree.com

الفائزون بجائزة البنك الإسلامي للتنمية يقدمون محاضرات حول الاقتصاد الإسلامي والتنمية المستدامة

15 Dec, 2022

post thumbnail

ألقى الفائزون الثلاثة بجائزة البنك الإسلامي للتنمية للإنجاز الفعال في الاقتصاد الإسلامي لعام 2022م محاضرات خلال ندوة افتراضية عبر الإنترنت نظمها معهد البنك الإسلامي للتنمية بتاريخ 12 ديسمبر 2022م.

تناولت المحاضرات مواضيع مختلفة في الاقتصاد الإسلامي والتنمية المستدامة، ألقاها الفائزون الثلاثة بالجائزة: البروفيسور حبيب أحمد، والبروفيسور أبو المنصور مسيح، والبروفيسور طارق الله خان؛ وهم أكاديميون ذائعو الصيت على المستوى العالمي، ولهم إنتاجات علمية رائدة ومؤثرة.

وفي كلمته الافتتاحية، صرّح المدير العام للمعهد بالإنابة ورئيس الاقتصاديين لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية، الدكتور سامي السويلم، أن نيل الأساتذة الثلاثة لجائزة البنك الإسلامي للتنمية يعزى إلى مساهماتهم الجليلة في مجال الاقتصاد والتمويل الإسلامي.

ألقى المحاضرة الأولى البروفيسور حبيب أحمد، الأستاذ في كرسي الشارقة في الشريعة الإسلامية والتمويل بكلية إدارة الأعمال بجامعة دورهام بالمملكة المتحدة، حيث أوضح في محاضرته، التي حملت عنوان “رأس المال الإسلامي: الأسس الأخلاقية لنظام اقتصادي عادل”، أن الفقر وعدم المساواة مزمنان وأن جزءًا من المشكلة يرجع إلى الهيكل المتعلق بالرأسمالية.

وتضمنت محاضرته رسالة رئيسة مفادها أن النظم الاقتصادية والمالية الإسلامية لن تتمكن، بدون أخلاقيات ومفاهيم العدالة، من معالجة مشكلة عدم المساواة، وأنه بالإضافة إلى الامتثال القانوني فإن هناك حاجة إلى ترسيخ الأخلاق الإسلامية في الشفافية والإنصاف والعدالة لتخفيف الآثار الضارة للرأسمالية، ومن ثم إنتاج اقتصادات تتسم بالعدالة وتعزز النمو المتوازن.

المحاضرة الثانية ألقاها البروفيسور أبو المنصور مسيح، أستاذ المالية والتمويل الإسلامي بكلية إدارة الأعمال بجامعة كوالالمبور في ماليزيا، بعنوان “الاقتصاد والتمويل الإسلامي: دور منهجية البحث الاقتصادي القياسي المتقدم”، حيث ناقش سبل دمج التمويل الإسلامي مع التقنيات والمنهجيات الاقتصادية المتقدمة.

وأشار إلى أنه بدلاً من النقد النظري للتمويل التقليدي، فإنه من الأهمية بمكان تغيير التقنيات لتتلاءم مع بيانات العالم الحقيقي، وأن من الممكن إثبات التمويل الإسلامي من خلال اختبارات تجريبية صارمة.

من جانبه، ألقى البروفيسور طارق الله خان، الأستاذ بالجامعة العالمية للتمويل الإسلامي (إنسيف) في كوالالمبور بماليزيا، محاضرة بعنوان: “المخاطر البشرية ووعود الاقتصاد الإسلامي”، ناقش فيها موقف الاقتصاد والتمويل الإسلامي من أزمة المناخ التي صنعها الإنسان، ومسلطاً الضوء على الأدلة والأسباب الجذرية للأضرار العامة العالمية، ووعود الاقتصاد والتمويل الإسلامي والشروط اللازمة للتخفيف من تلك الأضرار.

اشترك في نشرتنا الإخبارية

Open Modal

daz3dposerfree.com