vipgayporn.orgfilesmonsterclub.net

معهد البنك الإسلامي للتنمية يتعاون مع البورصة النيجيرية المحدودة بهدف تعزيز أسواق رأس المال الإسلامية في نيجيريا

27 Nov, 2023

post thumbnail

لاغوس، نيجيريا، 21 نوفمبر 2023م – أقام معهد البنك الإسلامي للتنمية بالتعاون مع شركة البورصة النيجيرية المحدودة ورشة عمل فعالة حول بناء القدرات في أسواق رأس المال الإسلامي في لاغوس بنيجيريا.

تهدف الورشة، التي نُظمت تحت شعار “النمو الاقتصادي وفرص تطوير الأعمال عبر أسواق رأس المال الإسلامية”، إلى المساهمة في تعميق أسواق رأس المال النيجيرية من خلال قوائم الأدوات المالية الإسلامية وإصداراتها.

وانعقدت ورشة العمل بتاريخ 21 نوفمبر 2023م بحضور 90 مشاركاً من كافة مجالات القطاع الاقتصادي والمالي النيجيري، وكان من بين المشاركين لجنة الأوراق المالية والبورصة، واللجنة الوطنية للمعاشات التقاعدية، ومكتب إدارة الديون، وحكومة ولاية لاغوس، والبورصة النيجيرية المحدودة، ومديرو صناديق التقاعد. وعلاوة على ذلك ضمت الورشة كبار الممثلين من شركات المحاماة والمصارف والبنوك الاستثمارية ومديري الصناديق وشركات التأجير وإدارة الأصول ورؤساء الشركات الرائدة وجمعيات الصناعة المالية.

بدأ البرنامج بكلمات رئيسة ألقاها كل من السيد/ جود تشيميكا (المدير التنفيذي لأسواق رأس المال في البورصة النيجيرية المحدودة)، والسيد/ دايو أوبيسان (المفوض التنفيذي لقسم العمليات في هيئة الأوراق المالية والبورصات)، والدكتور سامي السويلم (المدير العام بالإنابة لمعهد البنك الإسلامي للتنمية).

واحتفى المتحدثون بهذه الشراكة المهمة بين معهد البنك الإسلامي للتنمية والبورصة النيجيرية، كما أنهم سلطوا الضوء على الدور البارز الذي يمكن أن تضطلع به المنتجات والخدمات المالية الإسلامية في تعزيز التنمية الاقتصادية في نيجيريا، وخاصة من خلال الصكوك لتمويل مشاريع البنية التحتية، فضلا عن توفير السيولة لقطاع الشركات من خلال قوائم الأسهم والصناديق.

وأقيمت على مدار اليوم ست جلسات تفاعلية لبناء القدرات، صُممت خصيصاً لإثراء المشاركين بالمعارف العملية حول لوائح أسواق رأس المال الإسلامية ومنتجاتها وخدماتها. وتخللت الجلسات مناقشات حول القضايا والممارسات المعاصرة للتمويل الإسلامي في مختلف الدول، بالإضافة إلى إثراء تجربة التعلم لدى المشاركين من خلال دراسة أمثلة من الحالات الحقيقية وقصص النجاح من جميع أرجاء العالم.

وتضمنت الجلسة الأخيرة حواراً مفتوحاً بين المشاركين ومدربي المعهد حول التدابير العملية اللازمة للاستفادة من أسواق رأس المال الإسلامية لدعم النمو الاقتصادي الشامل وممارسات الأعمال المستدامة في نيجيريا. وقام بتنظيم البرنامج بشكل عام وإدارة جلساته متخصصان خبيران في التمويل الإسلامي لدى المعهد، هما: السيد/ سيد فائق نجيب، والدكتور/ أبو ذر محمد.

كما عُقدت أيضاً ورشة عمل مغلقة بتاريخ 22 نوفمبر 2023م في مقر مجموعة البورصة النيجيرية على هيئة طاولة مستديرة ضمت مدربي المعهد وإدارة البورصة النيجيرية وموظفيها، مع التركيز على بناء البيئة التمكينية الأساسية في البورصة النيجيرية من أجل تعزيز نشاط أسواق رأس المال الإسلامية.

وعلى وجه العموم، فإن من المؤمل أن تفتح هذه الشراكة بين المعهد والبورصة النيجيرية الأبواب لعلاقة إستراتيجية طويلة الأمد بين المؤسستين لمواصلة تطوير وتعميق أسواق رأس المال الإسلامي في نيجيريا.

اشترك في نشرتنا الإخبارية

Open Modal